منتديات عندما يأتي المساء

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
منتديات عندما يأتي المساء

منتديات منوعة عامة اخبارية سياسية اجتماعية ترفيهية

تحية لك من العقرب الحزين ويتمنى ان المشاركة في الردود والمشاركات ويدعوك للاستمرار ووضع المزيد من المواضيع الهادفة

    أسئلة عامة ومهمة في عقائدنا

    شاطر
    avatar
    العقرب الحزين
    Admin

    ذكر
    عدد الرسائل : 781
    العمر : 45
    الموقع : منتديات عندما ياتي المساء
    المهنة : اعلامي
    المزاج : متقلب
    الدولة :
    الاوسمة :
    تاريخ التسجيل : 16/03/2008

    أسئلة عامة ومهمة في عقائدنا

    مُساهمة من طرف العقرب الحزين في 2008-09-04, 8:53 pm

    أسئلة عامة ومهمة في عقائدنا

    س1 / قال تعالى : (إِنِّي أُرِيدُ أَنْ تَبُوءَ بإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ)(المائدة: من الآية29) .
    كان الاولى بـ( هابيل ) تقديم النصيحة بدل استفزاز قابيل ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : هذا طبعا ً بعد اليأس من هابيل بسماع قابيل بنصيحته , ولا أمر لمن لا يطاع .

    س2 / قال تعالى : (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقاً نَبِيّاً , وَرَفَعْنَاهُ مَكَاناً عَلِيّاً) (مريم:57,56).
    1-ð هل كان رفعه الى السماء أم المقصود المنزلة العظيمة ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : السماء غير مذكورة هنا في الاية , وانما هو من فهم المفسرين وانما المكان العلي يعني العالي من الناحية المعنوية .

    2- هل أخنوخ ( إدريس ) ما زال حيا ً وفي ( السماء ) ,

    الجواب : بسمه تعالى : هذا هو المشهور , والله العالم .
    3- هل الرواية الواردة عن الامام الصادق (ع) والتي تقول ان مسجد السهلة في الكوفة كان بيت (( إدريس )) عليه السلام صحيحة أم لا ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : ان لم أسمع بهذه الرواية وانما فيه مقام إدريس (ع) .

    س3 / قال تعالى : ( فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ)(البقرة: من الآية258) .
    بماذا تجيبون لو قال لكم ( الغلاة ) في حب أمير المؤمنين (عليه السلام ) بانهم عبدوه لانه أستطاع إرجاع الشمس من المغرب ؟.

    الجواب : بسمه تعالى :
    انه ماذا يقولون عن يوشع الذي ردت له الشمس . وكذلك سليمان .
    وعلى أي حال فالولاية التكوينية تقتضي ذلك , وعلي (ع ) له ذلك من الله تعالى هبة وليست بالاستقلال . وكيف يكون المخلوق خالقا ً ؟. وهو مركب يحتاج الى مُركب ؟.

    س9/ كيف أصبح موسى تابعً للخضر (ع) مع كون موسى هو الاعلم وهل نستطيع ان نعتبر ذلك دليلاً على إمامة المفضول على الفاضل ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : موسى هو الذي طلب المتابعة . ووعد بالصبر والمتابعة انما هي زمالة في سفر وليس من قبيل الامامة . لكي تكون امامة المفضول على الفاضل .

    س10/ قال تعالى : (فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي)(طـه: من الآية96).
    هل هناك سر في الهذه القبضة التي قبض عليها السامري بيده وأين نبذها وما هو ذلك السر ان وجد ؟؟ .

    الجواب : بسمه تعالى :هذا في رواية تقول : ان السامري عرف ان أحد الافراس هو جبرائيل (ع) وهو المقصود بالرسول في الاية . فاخذ ترابا ً من أثره يعني في المنطقة المحددة التي داس عليها .فأثرت تلك الحفنة هذا التأثير الكبير .

    س 11/ قال تعالى : ( ..... فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلاً جَسَداً لَهُ خُوَارٌ )(طـه: من الآية88).
    العجل كان من السامري , فكيف حصل الخوار ؟.

    الجواب : بسمه تعالى :ليس في القرآن الكريم مايدل على انه ليس عجلا ً حقيقيا ً . فلعله عجل حقيقي بقرينة قوله :له خوار . وليس للعجل الغير حقيقي خوار بطبيعة الحال . وأما كونه من زينة القوم فقد البسه الذهب لاجل المزيد من العناية والهيبة . وهكذا سولت له نفسه .

    س12/ أين أصبح التابوت الان , وماذا يحتوي؟؟.
    قال تعالى : (......يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَى وَآلُ هَارُونَ )(البقرة: من الآية248).

    الجواب : بسمه تعالى :المشهور بين المتشرعة انه من مواريث الانبياء موجود عند حجة الزمان المهدي ( عج ) . وأما بحسب القانون الطبيعي فلا ضير ان نقول تلف كأي شيء أخر قديم .

    س 13/ ماذا كانت قصة داوود (ع) مع أوريا المزعومة ؟.

    الجواب : بسمه تعالى :هي موجودة في التوارة المتعارفة وفي بعض كتب التاريخ وهي تحتوي على نسبة الظلم للنبي داوود (ع) . ومن هنا نستطيع ان نجزم بكذبها . وهي غير موجودة في القرآن ولا في السنة الصحيحة .

    س14 / قال تعالى : (فَلَوْلا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ . لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ) (الصافات:144) .
    هل كان سيمكث يونس في بطن الحوت الى يوم البعث حيا ً أم ميتا ً ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى :ظاهر الاية انه سيمكث حيا ً وإلا لهضمته معدة الحوت . كما ان ظاهر الاية ان الحوت نفسه سيبقى حيا ً . وهذا كله ان كان يحدث بالمعجزة والإرادة الإلهية . ولكنه لم يحدث لانه كان من المسبحين .

    س15/ قال تعالى : (يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ ........ )(مريم: من الآية28)
    هل كان هارون أخاً لمريم العذراء وهل كان صالحا ً أم فاسقا ً ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى :هذا من جهل المفسرين حتى قالوا ان عيسى ابن خاله (1) موسى (ع) باعتبار ان المقصود من هارون أخو موسى . مع العلم ان الفاصل الزمني بينهما كبير جدا ً , فلا يكون ذلك معقولا ً . بل المراد بالاية أحد أمرين :
    • إما ان يكون هارون شخص أخر وهذا غير مستبعد .
    • وإما أن يكون المراد كونها من ذرية هارون - أخو موسى (ع) - يعني كونها هارونية النسب كما نقول : أخو تيم وأخو ربيعة . يعني من هذا النسب أو العشيرة .

    س16 / لما سمّي عيسى (ع) بالمسيح ؟ .
    الجواب : بسمه تعالى : يعني ممسوح برحمة الله الخاصة والمعروف من التوراة المتداولة ان هذا لقب احترام يقال للانبياء والكبار , كداوود وغيره ,ومن هنا سمي عيسى بالمسيح احتراما ً له .

    س17/ قال تعالى : ( عَبَسَ وَبَسَرَ) (المدثر:22).
    هل المقصود بالاية رسول الله (ص) ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : هكذا زعم الزاعمون وهم كاذبون لأجل تبرأة بعض مشايخهم من ان يكون قد تورط في هذا العمل . فان المروي عندنا ان المخاطب هو عثمان بن عفان وهو الذي فعل ذلك .

    س18 / قال تعالى : 0 ( إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ)(آل عمران: من الآية42) ما معنى (اصْطَفَاكِ ) الاولى , وما معنى (اصْطَفَاكِ ) الثانية في الاية الكريمة ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : اصطفاك الاولى بمعنى اختارك والثانية بمعنى فضلك . ولم يفعل ذلك جزافاً بل نتيجة لحسن نواياها وتعبها بالعبادة واخلاصها بالعمل .

    س 19 / قال تعالى : ( إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَباً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ)(يوسف: من الآية4).
    كيف كان سجود الكواكب والشمس والقمر ليوسف ؟ .

    الجواب : بسمه تعالى : هذا مما لا نعلمه وأن يوسف (ع) كيف علم أنهم ساجدون . فقد يكون ذلك بنحو معنوي أو قد يكون رآهم على شكل إنسان ساجد ونحو ذلك .
    ............ ......... ...
    (1) ربما كان المراد أبن أخت .


    التفسير

    1- قال تعالى : (فَلَمَّا آتَاهُمَا صَالِحاً جَعَلا لَهُ شُرَكَاءَ فِيمَا آتَاهُمَا فَتَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ) (لأعراف:190) .

    بسمه تعالى : يعني نسبوا ذلك الى الاسباب لا الى الله سبحانه . والذميم منه هو عزل السبب عن القدرة الالهية والنظر اليه بالاستقلال . وظاهر الاية انهم عندئذ يكونون كذلك .

    2- قال تعالى : ( فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوىً) (طـه:12) .
    بسمه تعالى : امره بالتحفي لاجل احترام المنطقة التي هو فيها وهو الوادي المقدس المسمى طوى .مشعر بالعلية والسببية لهذا الاحترام .

    4- قال تعالى (وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً) (النساء:159)
    بسمه تعالى : الضمير في (به ) وقوله تعالى يكون ) يعود الى عيسى (ع) وأما الضمير في (موته ) فقد يعود اليه أيضا فيكون السياق? دليلا ً على طول عمره كما هو معروف , وقد يكون عائدا ً الى أي واحد من اهل الكتاب , فيكن المراد به الواحد منهم يعيش في الدنيا كافرا ً به على الحقيقة , وان تخيل انه مؤمن به , وحين ياتيه الموت والاحتضار تنكشف له الحقيقة فيؤمن به و ويعرف انه كان على ظلال .
    5- قال تعالى : (حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جَاءَهُمْ نَصْرُنَا فَنُجِّيَ مَنْ نَشَاءُ )(يوسف: من الآية110) بسمه تعالى : انظر ما قلناه سابقا ً في قوله تعالى : ( متى نصر الله ) فانه يكفي لفهم هذه الاية . واما الظن فهو بمعنى العلم . واليأس هنا بمعنى اليأس عن طاعة المجتمع لهم وكف الاذى عنهم . وهو مفهوم من قوله تعالى (فَنُجِّيَ مَنْ نَشَاءُ )

    والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم النبيين وعلى آله الطيبين الطاهرين

    السيد محمد الصدر





    رفع الشبهات عن الأنبياء عليهم السلام ــ حوار عقائدي
    تأليف :الشهيد السعيد آية الله العظمى
    السيد محمد الصدر طاب ثراه




    اسألكم الدعاء


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-07-17, 2:14 am