منتديات عندما يأتي المساء

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
منتديات عندما يأتي المساء

منتديات منوعة عامة اخبارية سياسية اجتماعية ترفيهية

تحية لك من العقرب الحزين ويتمنى ان المشاركة في الردود والمشاركات ويدعوك للاستمرار ووضع المزيد من المواضيع الهادفة

    ليلة القدر

    شاطر
    avatar
    ام عدنان
    مشرف المنتدى الاجتماعي
    مشرف المنتدى الاجتماعي

    انثى
    عدد الرسائل : 146
    العمر : 31
    المهنة : طالبة
    الاوسمة :
    تاريخ التسجيل : 09/07/2009

    ليلة القدر

    مُساهمة من طرف ام عدنان في 2009-09-01, 5:26 pm

    ليلة القدر

    قال تعالى: إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ [القدر:1-3]. وعن أبي هريرة عن النبي أنه قال في شهر رمضان: { فيه ليلة خير من ألف شهر، منَ حُرم خيرها فقد حُرم } [رواه أحمد والنسائي]. وقال مالك: بلغني أن رسول الله صلى اللّه عليه وسلم أُرِي أعمار الناس قبله، أو ما شاء الله من ذلك، فكأنه تقاصر أعمار أمته ألا يبلغوا من العمل الذي بلغ غيرهم في طول العُمر، فأعطاه الله ليلة القدر خيراً من ألف شهر.

    وأما العمل في ليلة القدر فقد ثبت عن النبي أنه قال: { من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدم من ذنبه } وقيامها إنما هو إحياؤها بالتهجد فيها والصلاة، وقد أمر عائشة بالدعاء فيها أيضاً.

    قال سفيان الثوري: الدعاء في تلك الليلة أحب إليَّ من الصلاة. ومراده أن كثرة الدعاء أفضل من الصلاة التي لا يكثر فيها الدعاء، وإن قرأ ودعا كان حسناً. وقد كان النبي يتهجد في ليالي رمضان، ويقرأ قراءة مرتلة، لا يمر بآية فيها رحمة إلا سأل، ولا بآية فيها عذاب إلا تعوذ، فيجمع بين الصلاة والقراءة والدعاء والتفكير. وهذا أفضل الأعمال وأكملها في ليالي العشر وغيرها.

    وقالت عائشة رضي الله عنها للنبي : أرأيت إن وافقت ليلة القدر، ما أقول فيها؟ قال: { قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفُ عني } والعفو من أسماء الله تعالى، وهو المتجاوز عن سيئات عباده، الماحي لآثارها عنهم، وهو يُحبُ العفو ؛ فيحب أن يعفو عن عباده، ويحب من عباده أن يعفو بعضهم عن بعض ؛ فإذا عفا بعضهم عن بعض عاملهم بعفوه، وعفوه أحب إليه من عقوبته. وكان النبي يقول: { أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك } [رواه مسلم].

    وإنما أمر بسؤال العفو في ليلة القدر بعد الاجتهاد في الأعمال فيها وفي ليالي العشر؛ لأن العارفين يجتهدون في الأعمال، ثم لا يرون لأنفسهم عملاً صالحاً ولا حالاً ولا مقالاً، فيرجعون إلى سؤال العفو الُمذنب المقصر.
    avatar
    ابن فلسطين
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    ذكر
    عدد الرسائل : 40
    العمر : 24
    المهنة : لا اعمل
    تاريخ التسجيل : 27/05/2009

    رد: ليلة القدر

    مُساهمة من طرف ابن فلسطين في 2009-09-02, 3:24 am

    شكراااا على الموضوع الرئع وجعله الله من مزان حسناتك
    avatar
    ام عدنان
    مشرف المنتدى الاجتماعي
    مشرف المنتدى الاجتماعي

    انثى
    عدد الرسائل : 146
    العمر : 31
    المهنة : طالبة
    الاوسمة :
    تاريخ التسجيل : 09/07/2009

    رد: ليلة القدر

    مُساهمة من طرف ام عدنان في 2009-09-02, 3:58 am

    شكرا يا ابن فلسطين على مرورك


    _________________
    مع تحيات

    ام عدنان
    مشرفة المنتدى الاجتماعي
    avatar
    العقرب الحزين
    Admin

    ذكر
    عدد الرسائل : 781
    العمر : 45
    الموقع : منتديات عندما ياتي المساء
    المهنة : اعلامي
    المزاج : متقلب
    الدولة :
    الاوسمة :
    تاريخ التسجيل : 16/03/2008

    رد: ليلة القدر

    مُساهمة من طرف العقرب الحزين في 2009-09-05, 11:07 pm

    جعلها الله في ميزان حسناتك


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-09-19, 9:25 am